Sorry, you need to enable JavaScript to visit this website.

التسوّق الآمن عبر الإنترنت

ملخص
youth
تشرح هذه المقالة للشباب كيفية إيجاد موقع إلكترونيّ آمن للتسوّق والتدابير الاحتياطية التي يجب عليهم اتّخاذها عند التسوّق عبر الإنترنت.

في ضوء تفشي فيروس كوفيد 19 والإجراءات الوقائية المتعلقة بالتباعد الاجتماعي، ومع ظهور متاجر التسوق عبر الإنترنت، لم تعد الأمور تجري كعادتها. فاليوم يفضّل الناس شراء حاجياتهم بسعرٍ أفضل دون الاضطرار إلى الخروج من منازلهم، لكنّ هذا الأمر أدّى إلى ارتفاع عمليات الاحتيال، لأننا ببساطة لا نستطيع رؤية المنتج عن قرب. لهذا السبب، من المهم جداً الاعتماد على أفضل متاجر التسوق عبر الإنترنت حتى لو كان من الصعب إيجاد هذه المتاجر. 

كان من الصعب العثور على متاجر تسوق آمنة على الإنترنت لذا أوّل نصيحة نستطيع تقديمها هي تفادي تمامًا المواقع الالكترونية التي تقوم ببيع المنتجات بأسعار منخفضة للغاية، والحذر من تلك العروض المذهلة.  

 

كيف يُمكنني معرفة أنّ الموقع الالكتروني شرعي ّوأن التسوّق منه آمن؟  

  • التعليقات والمراجعات :إنّ أسهل خطوة هي قراءة مراجعات العملاء وتقييماتهم بدقة. فمن خلال المراجعات التي يتمُّ تقديمها عن الموقع أو المنتجات، يستطيع المستخدمون التحدث عن تجربتهم والإبلاغ عن أي منتج لم يكن مناسباً. مع ذلك، كن حذراً من هذه التعليقات! فهي غير مُوثوقة إلا إذا أضيفت التعليقات السلبية إلى جانب التعليقات الإيجابية. 
  • الاطلاع على بيانات الشركة عبر مواقع التواصل الاجتماعي: تتميز مواقع التسوق الآمنة عبر الإنترنت بنشاطها أيضًا على مواقع التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك، أو إنستغرام، أو لينكد إن(LinkedIn)، ومن خلال الاطلاع على هذه المنصات، يمكنك التعرّف أكثر على الشركة وتقييم مدى موثوقيتها. 
  • بيانات المتجر ورقم الضريبة على القيمة المضافة: عادةً ما تحتوي المواقع الموثوقة على تفاصيل الاتصال الخاصة بها مثل اسم الشركة، ومقرها، وعنوانها، وجهات الاتصال فيها، ورقم هاتفها.   
  • القيام بعملية شراء محدودة للمرة الأولى: يفضَّل أن تكون قيّمة الطلبية منخفضة في المرة الأولى وذلك للتمكّن من تقييم خدمات المتجر الإلكتروني بما في ذلك خدمة تسليم المنتج وجودته. وعندما تقوم بعملية الشراء، تحقق جيّدًا من بيانات بطاقة الائتمان الخاصّة بك.   
  • الحق في الانسحاب مكفول: تحتوي المواقع الموثوقة على كافّة المعلومات المتعلقة بحق التراجع عن الطلب، والذي يسمح بإعادة المنتج خلال مدّة زمنية معيّنة في حال لم يكن على قدر توقعاتك؛ والموقع الذي لا يتيح خيار إعادة المنتج لا يمكننا اعتباره آمنًا أبدأ.   
  •  احذر العروض الخاصّة: احرص دائماً على مقارنة سعر المنتجات التي تشتريها عبر الإنترنت بسعرها في السوق التجاري.  فالأسعار الزهيدة عادة ما تكون مشبوهة.  
  • التأكد من وجود أيقونة القفل: عند تصفح مواقع مختلفة، ستجد حتمًا بعض المواقع التي يبدأ اسمها بعبارة الاتصال http وأخرى بـhttps. الأخيرة هي الأكثر أمانًا لكونها مصدقة بشهادة الأمان SSL، الذي يوفر مصداقية والأمان للمدفوعات التي تتم عبر بطاقة الائتمان. يمكن تحديد مدى موثوقية الموقع من خلال وجود أيقونة القفل على يسار اسم الموقع داخل شريط العنوان في المتصفح.  
  • تقييم مدى صحّة الموقع الالكتروني: تأكد من أنّ الموقع الالكتروني الذي تزوره رسمي. يحتاج المخادعين إلى تغيير حرف واحد للحصول على عنوان URL مختلف رغم أنّه قد يكون مشابهاً للعنوان الأصلي، وهذا ما يسمّى بالتصيّد الالكتروني   
  • الاتّصال بالموقع: لا شكّ في أنّ أيّ شركة آمنة تضُم خدمة عملاء تكون على استعداد دائم للإجابة على أسئلتك.  
  • استخدام الخدمات المتعلقة بسمعة الموقع الالكتروني: تتميز خدمة Google Alerts بأنها تساعدك على تقييم مدى موثوقية الموقع بشكلٍ أفضل.  

 

هل يجب عليّ اتخاذ أيّ تدابير احتياطية أو إجراءات قبل التسوّق عبر الإنترنت؟ وهل من الضروري اتخاذ أيّ إجراءات بعد انتهائي من ذلك؟  

قبل البدء في عملية الشراء عبر الإنترنت، تأكد من أنك لن تدع نفسك عرضةً لأيّ خطر..  

التخلّي عن بطاقة الخصم:

من الأفضل استخدام بطاقات الائتمان أو خدمات الدفع مثل " باي بال " (PayPal) عند التسوّق عبر الإنترنت. عادةً ما يتمُّ ربط بطاقات الخصم بالمعلومات المصرفية الخاصّة بك، بينما توفر لك بطاقات الائتمان مزيدًا من الحماية مع تحمل مسؤولية أقل في حال تمّ سرقة رقم البطاقة. 

التسوّق من المواقع الآمنة فقط :

 قبل إدخال أيّ معلومات شخصية أو مالية، عليك التحقق من أنّ الموقع شرعي وآمن؛ وللقيام بذلك، ما عليك سوى التأكد من وجود عبارة الاتصال https في بداية عنوان الموقع. فإن لم ترَ حرف الـs في نهاية http، فذلك يعني أنّ الموقع غير مشفّر وأنّ بياناتك الخاصة ستكون عرضة للخطر. وبالتالي، فإنّ مواقع التسوّق الشرعية تحتوي على "s"بهدف حمايتك.  

تحديث أنظمة الأجهزة:

يعدُّ تحديث برامج جهازك الرقمي مثل نظام التشغيل وبرنامج مكافحة الفيروسات، والتطبيقات المثبتة على جهازك، والمتصفحات، أحد أسهل الأشياء التي يمكنك القيام بها لحماية معلوماتك الخاصّة، لكنّ الكثير من الأشخاص يقومون بتأجيل هذا الأمر. إنّ تحديثات البرامج التي يتم إصدارها غالبا ما تساعد على تحسين الأمن ومحاربة الهجمات الجديدة التي يتمُّ تطويرها باستمرار.   

كن على علم بالرسائل الالكترونية الخادعة:

لا تفتح أي رسائل تصلك عبر بريدك الالكتروني من شخص لا تعرفه أو موقع لم تقم بزيارته. فعندما تتلقى رسائل من مصرفك أو مؤسسات مالية أخرى تفيدك بوجود تحذير أو مشكلة في حسابك، اتّصل مباشرة بالمصرف الذي تتعامل معه للتحقق من أي مشاكل محتملة ولا تقم أبدًا بالرد على أيّ رسائل مماثلة التي تتطلب منك إدخال معلوماتك الخاصّة في حسابك.  

عدم النقر على روابط:

احترس من العروض وهدايا الأعياد والجوائز المزيفة.   

إنشاء كلمات مرور قوية:

إنّ استخدام كلمات مرور آمنة تؤمن الحماية الأفضل لك لأنها تحافظ على خصوصية معلوماتك.لذا، في حال كنت تستخدم كلمة المرور واحدة لمواقع متعدّدة، احرص على تغييرها في أسرع وقت.  

قم بإعطاء المعلومات اللازمة فقط:

عادة ما تطلب منك معظم المواقع الالكترونية التي تزورها أو تتسوّق من خلالها معلومات لإتمام عملية الشراء أو إعداد قائمة الرغبات.احرص على منحهم المعلومات التي يطلبون منك تقديمها فقط.  

عدم استخدام شبكات عامة:

إنّ الشبكات العامّة غير مؤمّنة، فيمكن للمعلومات التي تقوم بإدخالها داخل هذه الشبكة أن تصبح عرضةً للسرقة. لذا، لا تدخُل إلى المواقع المصرفية أو مواقع الدفع مثل باي بال(Paypal) عبر شبكة عامة، واحرص على تسجيل الخروج من تلك المواقع على جوالك قبل الاتصال بشبكة عامة.   

 كن ذكياً بشأن تطبيقات التسوق:

قم بتنزيل تطبيقات التسوّق من مصادر موثوقة فقط، مثل متجر تطبيقات آبل (Apple App Store) أو سوق أندرويد (Android Market) واحترس من الأذونات التي يطلبها التطبيق. وفي حال اشتبهت بطلب إذن غير منطقي، كطلب التطبيق إذن للوصول إلى جهات الاتصال لديك، لا تسمح بذلك.  

تأمين أجهزتك:

بعد الدخول إلى موقع تسوّق أو موقع مصرفي،  احرص على تسجيل الخروج منه قبل مغادرته. ولا تدع حاسوبك أو جهازك يتذكر أسماء المستخدمين، أو كلمات المرور الخاصّة بك، أو معلومات بطاقة ائتمانك.  

 

وفي النهاية، كن حذرًا عند التسوق عبر الإنترنت، وتأكد من أنّ المتاجر آمنة ولا تحمل أيّ نوع من الفيروسات التي قد تجعلك عُرضةً للهجمات. وفي حال تعرضّت للخداع بسبب تعرض متجر موثوق للفيروسات، من واجبك كمواطن رقمي صالح ابلاغ الجهة المسؤولة التابعة للمتجر بهدف اتخاذ الاجراءات الصحيحة وحل المشكلة.

اخر تعديل
20-05-2021
زمن القراءة
5 دقائق

دعوة للفعل

في المرة القادمة التي ستقوم بالتسوق عبر الإنترنت، اتّبع النصائح المذكورة في المقال.

موارد خارجية