توعية الطلاب لمقاومة هجمات الهندسة الاجتماعية

يتعرض الفتية والفتيات عبر الإنترنت لمخاطر عديدة، ونتيجة لشغفهم نحو تكوين صداقات جديدة على الإنترنت، لا يترددون في مشاركة المعلومات مع الآخرين ما يعرضهم ليكونوا أهدافاً سهلة لهجمات الهندسة الاجتماعية، وربما يتعذر علينا فهم الهدف من حاجة المهندس الاجتماعي للحصول على المعلومات، ومع هذا يجب علينا تعليم الطلاب الحذر ودراسة الطريقة التي يتحدثون بها مع الآخرين بشكل شخصي أو على الإنترنت، ويجب على المعلمين القيام بدورهم في توجيه الطلاب في هذا الشأن.

نورد لكم هنا أهم النصائح التي يجب تعليمها للطلاب لحمايتهم من الوقوع ضحية أحد حيل الهندسة الاجتماعية[1]على شبكة الإنترنت:

• اتخذ أقصى درجات الحذر أثناء فتح أي مرفقات في البريد الإلكتروني.

• تجنب أي طلبات بإدخال المعلومات الشخصية أو المعلومات المصرفية الخاص بك، أو بوالديك للمصادقة من خلال الضغط على رابط ما في رسالة بريد إلكتروني.

• لاحظ أن البنوك ومديري تكنولوجيا المعلومات لن يطلبوا أبداً كلمات المرور أو أرقام التعريف الشخصي عبر البريد الإلكتروني أو حتى بشكل شخصي.

• احتفظ بكلمات مرور قوية ومختلفة للخدمات المختلفة على الإنترنت، واحتفظ دائماً بكلمات المرور في ذاكرتك بدلاً من كتابتها على أي ورقة.

• تحقق دائماً من صحة المصدر الذي يطلب منك معلومات عبر البريد الإلكتروني أو الهاتف عن طريق طلب رقم هاتفي لمعاودة الاتصال به للتحقق من الجهة التي يعمل بها، أو تحقق من ذلك من خلال محرك بحث حول اسم الجهة.

• قم بتثبيت برامج مكافحة الفيروسات والتي تنبهك بشأن الرسائل العشوائية والفيروسات والبرامج الضارة.

عندما تكون بمفردك:

• لا تستجب للضغط عليك لتبادل المعلومات الخاصة بك عندما يقول شخص ما: "أنا أعرفك؟ ألا تعرفني؟" ويجب أن تصر على الحصول على تفاصيل المتحدث، قبل استئناف المحادثة.

• لا تعط هاتفك لأي شخص لأي سبب كان (البطارية فارغة أو فقدت)، فهذه طريقة لمعرفة رقم الهاتف الخاص بك، وكذلك للتحقق من أرقام أخرى تخص جهات الاتصال لديك.

• لا تطلب من الغرباء القدوم إلى منزلك في غياب والديك، واستأذن الوالدين دائماً عندما يدعوك شخص ما لمنزله.

• تأكد دائماً أن هاتفك المحمول أو الأجهزة الذكية مؤمنة بكلمة مرور مضمونة.

• كن دائماً على حذر ممن حولك في الأماكن العامة عند عرض المعلومات الشخصية الخاصة بك، أو التحقق من رقم هاتفك أو إدخال رقم التعريف الشخصي في أجهزة الصراف الآلي، واطلب منهم بأدب الحفاظ على مسافة الخصوصية.

• لا توصّل أبداً أي وصلة USB تجدها متروكة بلا مراقبة؛ فقد يكون فيها فيروس حصان طروادة، وهو برنامج يبدو وكأنه مفيد ولكنه في الحقيقة يسبب أضراراً كثيرة، ويستخدمه المتسلل للوصول إلى جهازك.

• لا تترك أبداً حقيبتك في مكان بلا مراقبة، خاصةً إذا كانت تضم وثائق التعريف الشخصية، ولكن اتركها دائماً مع أناس موثوق بهم أو مع رجل الأمن.

• مزّق دائماً الوثائق التي تحتوي على اسمك وعنوانك قبل التخلص منها.

• احفظ دائماً الوثائق السرية المهمة في خزائن مقفلة، وتأكد من وجود نسخ من الوثيقة الأصلية، وقدم هذه النسخ ما لم يكن تقديم الوثائق الأصلية ضرورياً.

• عندما يحدد شخص ما نفسه كقريب لزميل خاص بك ويرغب في دخول مبنى المدرسة معك، فرافقه حتى تصل إلى رجل الأمن واطلب منه ذكر الغرض من الزيارة.

ينبغي للمعلمين مساعدة الطلاب على معرفة أهمية هذه القواعد، ومشاركتها مع الأصدقاء وأفراد الأسرة، وعلى حساباتهم على الإنترنت


[1] . http://www.brtpublications.com/reducing-offline-security-risks-through-a...

التعليقات
اترك تعليقا