يمكن أن يتعرض أي شخص وفي أي وقت إلى سرقة هويته، وأنت كشاب معرض لخطر الوقوع ضحية لسرقة هويتك

 يمكن أن يتعرض أي شخص وفي أي وقت إلى سرقة هويته، وأنت كمراهق معرض لخطر الوقوع ضحية لسرقة هويتك

يمكن أن يتعرض أي شخص وفي أي وقت إلى سرقة هويته، وأنت كمراهق معرض لخطر الوقوع ضحية لسرقة هويتك، هذا لأنك تمتلك وتحمل الكثير من المعلومات معك دون أن تعرف المخاطر التي قد تواجهها إذا ما وقعت معلوماتك الشخصية في الأيدي الخاطئة، ولفترة طويلة، لم يكن يهتم الكثيرون بجريمة سرقة الهوية، ولكن في الأعوام الأخيرة كانت على الأمور أن تتغير بسبب حقيقة أنه صار واضحاً جداً أن جريمة سرقة الهوية غدت أسرع الجرائم نمواً مقارنة بالجرائم الأخرى في العالم.

وقد أنشأت كل دولة الآن مؤسسات محددة للحد من جرائم سرقة الهوية، وإن لم تكن على علم بمثل هذه المؤسسات ولم تعرف لمن تلجأ، فقم برفع شكوى إلى الشرطة أولاً؛ فهم سيقومون بإرشادك لتتبع الإجراءات الصحيحة لحل هذه القضية، ولكن السؤال هو لماذا وقعنا في هذه المشكلة؟ عليك أن تكون على وعي بماهية المعلومات الشخصية؟ وكيف يمكن أن تُسرق منك تلك المعلومات؟ سوف تعرف هنا ما هي سرقة الهوية؟ وما الذي يريدونه سارقي الهويات منك؟

ما هي سرقة الهوية؟

تحدث سرقة الهوية حينما يسرق شخص ما معلوماتك الشخصية ويستخدمها للادعاء بأنه أنت دون علمك.

ما هو تزوير الهويات؟

تقع جريمة تزوير الهويات حينما يستخدم شخص ما معلوماتك التي سرقها لارتكاب جريمة التزوير.

ما هي المعلومات التي تخصك التي تعتبر معلومات شخصية؟

المعلومات الشخصية هي أي بيانات عن الفرد التي قد تحدد هويته الشخصية، وفي حالتك، قد تتضمن المعلومات الشخصية أي من التالي:

•             الاسم بالكامل

•             عنوان البريد الإلكتروني

•             تاريخ الميلاد

•             مكان الميلاد

•             عنوان الإقامة

•             رقم الهاتف

•             رقم الهوية القطري

ومن الأنواع الشائعة لسرقة الهوية:

•             إنشاء أسماء لدخول الموقع الإلكتروني باسم شخص آخر.

•             التقدم بطلب للحصول على قرض بنك باسم شخص آخر.

•             التقدم بطلب للحصول على بطاقات ائتمانية عن طريق الاحتيال باستخدام اسم شخص آخر.

•             إنشاء هوية وهمية على الإنترنت.

كيف يمكن أن تتم سرقة هويتك؟

  1. قد يقوم سارق الهويات بسرقة محفظتك أو حقيبتك، وإذا كانت محفظتك تحتوي على بطاقة هوية ورخصة القيادة (في حالة ما إذا كنت بالغاً) والبطاقات المتعلقة بالبنوك ودليل الهاتف.. إلخ، إذن يمكن للسارق أن يجمع معلومات عن اسمك وعنوانك وحسابك المصرفي وأرقام الاتصال وغيرها.
  2. قد تفضل أن تحتفظ بكلمات مرور سهلة من أجل راحتك مثل: تاريخ ميلادك، أو مكان ميلادك، أو رقم السيارة.. إلخ وقد يستخدم سارق الهويات معلوماتك الشخصية لمحاولة التعرف على كلمات المرور لتمكنه من الدخول على حساب بريدك الإلكتروني.
  3. قد تشترك في مسابقة في مركز تجاري وتقوم بملء معلوماتك الشخصية التي قد يتم سرقتها لاحقاً.
  4. حينما لا تقوم بالتخلص من المستندات التي تحتوي على معلوماتك الشخصية، فإن سارق الهويات قد يبحث في سلة مهملاتك، ويجمع معلومات متفرقة عنك لإنشاء هوية مزورة التي قد يستخدمها لمصلحته الشخصية.
التعليقات
اترك تعليقا