التعريف بآداب التعامل على شبكة الإنترنت

التعريف بآداب التعامل على شبكة الإنترنت

آداب التعامل على الإنترنت هو "Netiquette"، وهو مصطلح مكون من كلمتين: "net" الشبكة (وهي مشتقة من كلمة إنترنت)، والإتيكيت وهو عبارة عن ممارسة الأخلاق الحميدة، ومعنى الكلمتين معاً: ممارسة الأخلاق الحميدة على الإنترنت؛ ويعني ذلك احترام وجهات نظر وآراء الآخرين على الإنترنت، وأنتم كفتيان وفتيات على وعي بالسلوك الاجتماعي الذي يجب أن تظهروه في الحياة من حولكم، ومع ذلك حينما يتعلق الأمر بالشبكة العالمية، لا يظهر الكثير منا السلوك الاجتماعي نفسه الذي نمارسه في الحياة اليومية، وهذا هو سبب كثرة ظهور الجرائم على شبكة الإنترنت، مثل: جريمة التنمر الإلكتروني وغيرها من الجرائم الإلكترونية.

لذلك فمن المهم لك أن تعي أنه ليس هناك فرق بين التواصل عبر الإنترنت والتواصل وجهاً لوجه، فالطريقة التي تتحدث بها في الحياة اليومية ينبغي أن تكون هي الطريقة نفسها التي تتبعها وأنت على الإنترنت، على سبيل المثال، حينما يقوم بعض الأشخاص بكتابة مدوناتهم على الإنترنت فإنهم يميلون إلى نسيان بأن شاشة الكمبيوتر ليست هي من تتحدث إلى الشخص على الطرف الآخر، ولكنهم هم من يقومون بذلك؛ إلا أن الكثير من الأشخاص يفشلون في إدراك ذلك، الأمر الذي يؤدي بهم إلى التعليق ونشر أي شيء قد يخطر على بالهم مما قد يؤذي المتلقي أو يسبب له الضرر، لذلك فإنه ينبغي عليك وعلى الجميع اتباع آداب التعامل على الإنترنت لضمان بناء علاقة  سليمة وإيجابية مع الجميع.

ومن الضروري لنا جميعا أن نمارس آداب التعامل على الإنترنت في كافة اتصالاتنا على هذه الشبكة، فإذا لم تكن على وعي بذلك فأنت تحتاج إلى أخذ النصيحة من والديك ومعلميك لفهم معايير التواصل على الإنترنت، وعليك أن تعلم بأنه بمجرد أن تنشر أي شيء على الإنترنت فلا يمكن محوه، فأنت قد تمسح تعليقاً من حساب تسجيل الدخول الخاص بك، ولكن بمجرد أن يتم نشر التعليق على الإنترنت سيبقى موجوداً دائماً، وبهذا يكون من الصعب أن تتحكم في انتشار ما قد يؤذي أحد أصدقائك حتى.

وكما يقول المثل القديم "قل لي تصاحب، أقل لك من أنت"، اليوم أصبح من السهل لنا معرفة أي شخص؛ إذ يمكنك أن تتعرف على أي شخص من خلال رؤية كيفية تواصلهم ولغتهم وأخلاقياتهم مع أقاربهم وأصدقائهم على الإنترنت وخاصة شبكات التواصل الاجتماعي، فالكثير من الشركات تقوم بتقييم المرشحين لنيل الوظيفة من خلال سلوكياتهم على شبكة الإنترنت وبالأخص على شبكات التواصل الاجتماعي.

التعليقات
اترك تعليقا